كلمة أمين عام الجائزة

 

 إبراهيم بن الشيخ عبدالرحمن بن الشيخ خالد بوبشيت

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على النبي الصادق الأمين وعلى آله وصحبه اجمعين.

من أهم اللحظات السعيدة التي تمر بحياة أبنائنا و بناتنا هي لحظة تخرجهم من المرحلة الثانوية العامة
، بعد أعوام من الاجتهاد و الصبر تلك اللحظة التي يضعون فيها أقدامهم على مفترق الطريق ليبدؤا مرحلة اخرى في سبيل رفع قدراتهم و خدمة دينهم و اوطانهم. و هاهي و أعيننا تزخر بنظرات الفرح و الفخر و قلوبنا مليئة بصادق الدعاء لهم بالتوفيق و النجاح.

و بتوفيق من الله عز وجل تم تدشين جائزة المغفور لها عفاف بنت الشيخ عبدالرحمن بن الشيخ خالد بوبشيت للإنجاز الدراسي للخريجين و الخريجات من المرحلة الثانوية لأبناء العائلة و أنسابهم و التي تهدف في المقام الاول الى بث روح الصمود والاصرار لدى جيل المستقبل.

سائلين المولى عز وجلّ، أن يجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم  و أن يجعله في ميزان حسنات الفقيدة الغالية و أهليها و المسلمين و المسلمات جميعا.